نصائح تساعد على حماية كبار السن

- إعلان -

تقدم العمر أمر طبيعي يمر به الإنسان، ولكن هناك بعض التغيرات التي تطرأ على الصحة الجسدية والنفسية مما يؤدي إلى الإصابة بمجموعة من الأمراض تُسمى “أمراض الشيخوخة”.

نشر موقع “everydayhealth” تقريراً عن بعض النصائح الفعالة للمساعدة على حماية كبار السن بالتعامل مع صحتهم بجدية والتخلص من العادات الصحية السيئة.

“أمراض الشيخوخة” هي عبارة عن تغير فيسيولوجي نتيجة التحول الذي يطرأ على أنسجة وخلايا الإنسان، وتقول الدكتورة كريستال إل كولر، مؤسسة مركز مركز صحة الدماغ الافتراضي، إن هناك 8 عادات يجب تجنبها في سن الستين كي تجني الفوائد لعقلك وجسمك وهي:

عدم النوم بشكل كاف:

تقول الأساطير المتعلقة بالشيخوخة إننا نحتاج إلى قدر أقل من النوم مع تقدمنا في العمر، لكن حقيقة الأمر أننا عندما نبلغ الـ 60 عاماً وما بعدها، لا يزال علينا النوم لمدة 7-9 ساعات في الليلة، ويجب أن نجعل النوم أولوية يومية.

إلقاء اللوم على عمرك:

يقول الخبراء إن الطريقة التي ننظر بها إلى سننا لها تأثير مباشر على صحتنا، وخطر الإصابة بالخرف، وطول العمر، وغير ذلك، لهذا فمن مصلحتنا تبني نظرة أكثر إيجابية لتجربة الشيخوخة وأن نضع في الحسبان أنها مرحلة جديدة يمكننا من خلالها الاستمتاع بالحياة أيضاً.

- إعلان -

تجاهل الترطيب المناسب:

مع تقدمك في العمر، يتضاءل إحساسك بالعطش، يميل كبار السن إلى الإصابة بالجفاف أكثر من الشباب؛ لأنهم لا يشعرون بالعطش، ما يمكن أن يتسبب في العديد من المشاكل بما في ذلك التهابات المسالك البولية، وتقلبات ضغط الدم، وانخفاض النشاط، والتعب.

عدم تغيير التدريبات:

كثير من الأشخاص الذين يرغبون في بدء التمرين يقومون بالتدريبات التي قاموا بها في السابق عندما كانوا في مرحلة عمرية أصغر. ومع تقدم الناس في السن، قد تسبب بعض الأنشطة إصابات أكثر من غيرها، ذلك يجب التركيز على المزيد من التدريبات التصالحية، والتوازن، وتمارين رفع الأثقال بأوزان أقل.

– إهمال فحوصات العين العادية:

يعتبر التنكس البقعي المرتبط بالعمر (AMD) هو السبب الرئيس للعمى لدى الأشخاص الذين تزيد أعمارهم على 50 عاماً في الولايات المتحدة، وربما لا يعاني المصابون في مراحل مبكرة من “AMD” من أي أعراض، لكن في وقت لاحق، يمكن أن يتسبب المرض في عدم وضوح الرؤية، وفي النهاية فقدان كامل للرؤية المركزية، لذلك فمن المهم جداً إجراء فحوصات منتظمة للعين لحماية نظرك بشكل استباقي.

– شرب الكافيين بعد الظهر:

يستغرق الأمر في المتوسط 5 ساعات لينخفض مستوى الكافيين المستهلك في أجسامنا وما يزيد على 10-15 ساعة حتى لا يكون له تأثير على أجسامنا وأدمغتنا وللحصول على نوم مريح بتناول بعض تلك المشروبات منزوعة الكافيين.

- إعلان -

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.