5 أسباب لبُكاء الطفل أثناء الرضاعة الطبيعية

- 2030 -

نشر موقع  Kids health تقريراً يوضح أهمية مُتابعة الأطفال أثناء الرضاعة الطبيعية، حيث يًصاب بعض الأطفال بنوبة بُكاء وعصبية خلال الرضاعة.

- إعلان -

وذكر التقرير أن العصبية خلال الرضاعة الطبيعية يُصاب بها الطفل لأسباب لابد أن تعرفها الأُم حتى تستطيع التقليل من بُكاء الطفل وعصبيته، هذه الأسباب هي:

  • زيادة تدفق اللبن من ثدي الأُم، وهو ما يُسبب صعوبة تنفُس الطفل وعصبيته.
  • التسنين يتسبب في ألم باللثة يجعل الطفل يضغط على الثدي خلال الرضاعة فيجد صعوبة في الرضاعة تجعله يبكي دون إتمام رضعته.
  • يشعر الطفل بالضجر والعصبية حينما تكون وضعيته خلال الرضاعة غير صحيحة، فمن المُهم وضع الطفل على الثدي بطريقة صحيحة حتى لا يُصاب بضيق التنفس أو بمشاكل في أُذنيه. 
  • قد تتسبب الضوضاء والضوء الشديد وإدارة حديث جانبي بين الأُم وأقرانها خلال الرضاعة في توقف الطفل عن الرضاعة والعصبية بحيث لا يُعاود الرضاعة مُجدداً وقد ينام بعد موجة بُكاء شديدة، لعدم شعوره بالراحة والأمان.
  • وجود مشاكل صحية تمنع الطفل عن مواصلة الرضاعة الطبيعية، ويستدعي ذلك عرض الطفل على الطبيب بصورة دورية للكشف عن أي مشكلة وعلاجها مُبكراً.

- 2030 -

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.