هند الشويعر.. صورة مشرفة للمرأة السعودية

- 2030 -

فتاة صماء سعودية ضربت أروع الأمثلة في الإصرار والاجتهاد والنجاح، إنها هند الشويعر، من أبرز الناشطين في مجال حقوق الصم والحفاظ على لغة الإشارة السعودية وتطويرها والسعي لتوثيقها ونشرها بين أفراد المجتمع، تعمل حالياً بوظيفة مسؤولة برنامج الصم ولغة الإشارة بمركز الملك سلمان لأبحاث الإعاقة.  

كان طبيعياً أن يتم انتخابها من قبل مجلس إدارة الاتحاد العالمي للصم مديراً إقليمياً للاتحاد العالمي للمنطقة العربية، وذلك خلال الاجتماع الثاني للجمعية العمومية للمنطقة العربية الذي استضافته جمعية الإمارات للصم في أبو ظبي، في نوفمبر 2021 م، في أبو ظبي، في دولة الإمارات العربية المتحدة، وبحضور أعضاء مجلس إدارة الاتحاد العالمي للصم.

هند الشويعر عضوة في العديد من الجمعيات والمنظمات الإقليمية والدولية ومنها المدير الإقليمي للمنطقة العربية في الاتحاد العالمي للصم 2014 م – وحتى الآن، عضو الجمعية السعودية للإعاقة السمعية، وعضو الاتحاد العالمي للصم، والجمعية العالمية لمترجمي لغة الإشارة WASLI، كما أنها حالياً تدير المشروع الوطني ممثلة عن الاتحاد العالمي للصم لتوعية النساء الصم بأهمية الاكتشاف المبكر لسرطان الثدي والذي ترعاه جمعية زهرة لسرطان الثدي بالتعاون مع الاتحاد العالمي للصم ومركز الملك سلمان لأبحاث الإعاقة.

- إعلان -

كما كانت ضمن الوفد السعودي الرسمي الذي شارك في اجتماع الأمم المتحدة العالي المستوى للدورة 68 للجمعية العامة بشأن الإعاقة والتنمية: “الطريق قدماً”: خطة تنمية شاملة لمنظور الإعاقة والتنمية لما بعد عام 2015 م” والذي عقد يوم الإثنين 23 سبتمبر 2013 م في الأمم المتحدة في نيويورك. كما كانت أحد المتحدثين في الحوار التفاعلي الذي نظمته المملكة العربية السعودية على هامش الاجتماع بعنوان “التحديات والإنجازات في تنفيذ الأهداف الإنمائية للألفية للنساء ذوات الإعاقة، هذا بجانب إلى أن لها العديد من الكتابات التي نشرت في الصحف السعودية ومجلة المنال ومجلة الاتحاد العالمي للصم وتقوم بعمل دورات تعليمية في اللغة العربية للصم ودورات تدريبية في لغة الإشارة السعودية لأهالي الصم والعاملات مع الصم. وشاركت في العديد من المؤتمرات والملتقيات المحلية والعربية والدولية من أهمها المؤتمر العالمي السابع عشر للاتحاد العالمي للصم والذي عقد في اسطنبول – تركيا في الفترة من 28 يوليو – 1 أغسطس 2015 م حيث كانت المتحدث الرئيس في الجلسة العامة للجنة حقوق الإنسان. كما شاركت في المؤتمر العالمي الخامس عشر للاتحاد العالمي للصم في مدريد يوليو 2007 م، حيث قدمت ورقة عمل لاقت نجاحاً كبيراً وحظيت باهتمام الأوساط العالمية ونتج عنها إصدار قرار ينص على أهمية الحفاظ والارتقاء وحماية لغات الإشارة المحلية والتراث الثقافي وتشكيل سياسات اللغة لتقوية لغات الإشارة بما فيها اللغات المحلية الطبيعية. كما أنها ألقت العديد من المحاضرات في الجامعات السعودية ومعاهد الأمل ومدارس الدمج وجامعة جالوديت وجامعة نيو مكسيكو وجامعة كاليفورنيا لوس أنجلوس في الولايات المتحدة الأميركية، وجامعة هيرويت وات في أدنبرة – أسكتلندا.

FETTLAMXwAM OWc

- 2030 -

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.