مركزُ التدريبُ العدليّ يحتفي بـ533 خريجاً وخريجةً

- 2030 -

بحضور معالي وزير العدل الدكتور وليد بن محمد الصمعاني، وعددٍ من أصحاب المعالي والسعادة والفضيلة، احتفى مركزُ التدريب العدلي، بالخريجين والخريجات لعام 1443هـ، البالغِ عددُهم 533 خريجاً منهم 320 من الرجال و213 من النساء.

وأوضحَ مديرُ عام مركز التدريب العدلي الدكتور فارس القرني أن مركزَ التدريب العدلي يفخرُ بدوره في تطوير المنظومة القانونية ورفع كفاءة الممارسين العدليين، من خلال تخطيط وتنفيذ برامج نوعية متطورة، وتمكين الشركاء عبر إطار معرفي ومعايير حاكمة وضابطة للوصول إلى منتج عدلي فائق الموثوقية.

وأكدَ سعيَ المركزِ إلى أن يصبحَ مرجعاً فنياً رائداً في التأهيل والتدريب العدلي؛ ليسهمَ بشكل فعّال في بناء المنظومة العدلية والارتقاء بها، والارتقاء بجودة الممارسات التدريبية والتأهيلية وتعزيز موثوقيتها، إضافة إلى دوره في رفع مستوى كفاءة العمليات المؤسسية.

- إعلان -

وأفادَ القرني بأنَّ المركز حقَّقَ العديدَ من المنجزات من خلال تصميم برامج التأهيل والتدريب النوعية وفق أفضل الممارسات الدولية، وإصدار العديد من المنتجات العدلية مثل: أدوات القراءة القانونية للنص النظامي، وأدوات وأنشطة التمهير القانوني، وحقيبة مهارات البناء القانوني، ودليل إدارة عمليات التدريب، وغيرِها من المنتجات التي يجري العمل عليها حالياً.

يُذكرُ أنَّ مركزَ التدريبِ العدليّ إحدى مبادراتِ وزارة العدل للتدريب والتأهيل في عدة مجالات تدريبية عدلية وقانونية، وفق معايير حاكمة لإعداد برامج تأهيلية متخصصة، وتقديم برامج نمو مهني مستمر، وتحديد الاحتياجات التدريبية للفئات المستهدفة، وتنويع أدوات ووسائل التدريب الرقمية والتطوير المهني، كما يعملُ المركزُ على دعم الدراسات التطويرية في مجال تأهيل الكوادر العدلية والقانونية.

 

- 2030 -

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.