ماراثون وحملة إصحاح في الاسبوع البيئي

ترسيخ الشعور بالمسؤولية الفردية والجماعية للمحافظة على البيئة وتحسينها

- إعلان -

فعلت هيئة تطوير محمية الملك سلمان بن عبدالعزيز الملكية وجامعة تبوك أسبوع البيئة بتبوك تحت شعار “بيئتنا مسؤوليتنا” من خلال مارثون مشي في أراضي المحمية بمشاركة أكثر من 200 مشارك من طلاب جامعة تبوك ومنسوبيها ومنسوبي هيئة تطوير محمية الملك سلمان وبحضور الأمن البيئي، واشتمل التفعيل على حملة تصحيح بيئي وإزالة مخلفات ونفايات غطت مساحة 15 كيلو متراً مربعاً من المحمية.

ويستمر تفعيل أسبوع البيئة بالمحمية ليشمل الجوف وحائل إضافة لتبوك وحتى يوم الخميس 24 مارس من هذا الأسبوع.

وتهدف الفعاليات التي تقيمها الجامعة ومحمية الملك سلمان إلى توعية المجتمع بأهمية حماية البيئة والموارد الطبيعية والمحافظة عليها، والتعريف بمبادئ الاستدامة البيئية ومنها عمليات إعادة التدوير وفرز النفايات والزراعة المستدامة، كذلك يشمل التفعيل على التعريف بالتنوع الأحيائي للمنطقة والتوعية الصحية البيئية التي لها دور محوري في تحقيق التنمية المستدامة.

وتستمر حملة أسبوع البيئة وحتى تاريخ 23 مارس في منطقة تبوك وبالشراكة مع جامعة تبوك ورابطة تبوك الخضراء لتشمل تفعيل في مجمع تبوك بارك والذي يستمر لمدة يومين من تاريخ 21 وحتى 22 مارس، حيث يشتمل على معرض متنقل يستعرض الأهداف البيئية بمحمية الملك سلمان إضافة إلى استعراض رؤيتها ورسالتها وخصائصها الطبيعية وحملة توعية بيئية عن الاستدامة البيئية وإعادة التدوير. إضافة إلى عدد من المحاضرات والندوات التي تقيمها الجامعة في مقرها تاريخ 23 مارس، والتي تستهدف رفع مستوى الوعي البيئي لدى مختلف فئات المجتمع في المنطقة وتعزيز مفهوم الحفاظ على البيئة وترشيد استخدام الموارد الطبيعية ومنع والحد من تدهورها أو تلوثها، وتطوير السلوكيات البشرية الرشيدة في التعامل مع البيئة والتخفيف من جميع أنواع التلوث، وإبراز ودعم جهود القطاعات والمؤسسات الحكومية والخاصة والجمعيات والأفراد في تنفيذ برامج وحملات

- إعلان -

ترسيخ الشعور بالمسؤولية الفردية والجماعية للمحافظة على البيئة وتحسينها.

وتعمل هيئة تطوير محمية الملك سلمان بن عبدالعزيز الملكية على عدد من المبادرات في أراضي المحمية تفعيلاً لأسبوع البيئة وحتى نهاية الأسبوع، حيث يتم تفعيل حملة” أترك أثرا” في حائل التي تشمل حملة تشجير وتوعية تاريخ 22 و23 مارس، وحملة تشجير تاريخ 24 مارس في الجوف، بالتعاون مع كل من المركز الوطني لتنمية الغطاء النباتي وجامعة حائل وجامعة الجوف، والجهات التطوعية والخيرية مثل فريق طبرجل من رابطة سدر الجوف التطوعية وجمعية مبرة الخيرية في حائل وجمعية رفاق لرعاية الأيتام وجمعية ثراء التعاونية الزراعية وجمعية الثقافة والفنون في طبرجل.

ويأتي ذلك في سبيل تحقيق التوعية البيئية اللازمة للمجتمع المحلي وبالتعاون مع المنظمات التعليمية والثقافية والاجتماعية، حيث تغطي حملات الإصحاح البيئي، والمواضيع التوعوية حيث تشمل إعادة التدوير والتربية البيئية والعديد من المواضيع البيئية ذات الأهمية بالإضافة للتعريف بالتنوع الإحيائي في المحمية.

 

بيئتنا مسؤوليتنا

بيئتنا مسؤوليتنا

- إعلان -

- إعلان -

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.