بدائل مُختلفة تُناسب قوامك بين تصميمات التنورة

- إعلان -

- إعلان -

إعداد: رشا جلال

 

اختيار التنورة المُناسبة للقوام مُهمة ليست هينة خاصة أن اختلاف التصميمات سمح ببدائل تخفي عيوب القوام المُختلفة، ونوضح فيما يلي الحلول البسيطة لاختيار التنورة التي تُناسب قوامك وتجعلكِ كفراشة رقيقة.

 

– التنورة المُستقيمة الـPencil: تنورة تُناسب القوام الممشوق المُتناسق، وحينما يتم تنسيقها مع البلوزة الواسعة أو البليزر المفتوح، يتناغما معاً ليظهر تناسق القوام بديعاً.

التنورة

 

– التنورة الماكسي اختيار أنيق لإظهار قوامك كالساعة الرملية، تتميز بتصميمها الفضفاض وتنوع ألوانها خاصة في فصل الصيف، فهي تُناسب التصميمات الكاجوال وكذلك الكلاسيك.

 

– التنورة ذات الخصر المُرتفع، التي يتنوع تصميمها ما بين واسعة ومستقيمة ومُحددة للقوام، فهي تجعلكِ ممشوقة القوام أنيقة في كل طلاتك الرسمية والكاجوال.

- إعلان -

التنورة

 

– التنورة البليسيه تصميم رائج منذ موسم الصيف الماضي، يجعلكِ مُميزة رغم انتشاره بين الفتيات، وذلك بسبب إمكانية تنسيقه مع كل الأجسام سواء القوام التُفاحة أو الكُمثرى أو الساعة الرملية.

 

– التنورة الفلار أو الكلوش كما هي معروفة لدى البعض، تُناسب ذات القامة القصيرة، فتزيدها طولاً وتجعل قوامها كيرفي متناسقاً.

 

– التنورة السمكة التي تُظهر ثنيات القوام وتناسقه الرقيق، وهي إطلالة تُناسب السهرات والمُناسبات الخاصة وتُناسب أكثر الفتيات ذات القوام الكيرفي.

 

– التنورة الـ”توتو” وهي تنورة مُصممة من أقمشة التول أو الدانتيل تُناسب الظهور في الحفلات والمُناسبات الخاصة، وتُناسب قوام الساعة الرملية والكُمثرى لأنها تخفي عيوب الخصر والأرداف.

 

 

- إعلان -

- إعلان -

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.