“الملك فيصل” والفكر العربي” تقيمان ندوة حول كتاب “العرب وتحدّيات التحوّل نحو المعرفة والابتكار”

- إعلان -

 

في ظل جهودهما في دعم كل ما هو من شأنه دعم المجتمع العربي، تكنولوجياً وفكرياً وابتكاراً، ‎أقامت جائزة الملك فيصل ومؤسسة الفكر العربي أمس الأربعاء، ندوة ثقافية حول كتاب “العرب وتحديات التحول نحو المعرفة والابتكار” الصادر عن مؤسسة الفكر العربي لمؤلفيه الدكتور معين حمزة والدكتور عمر البزري في مقر مؤسسة الملك فيصل الخيرية.

‎وشارك في الندوة كل من مستشار في مؤسسة الملك عبدالعزيز ورجاله للموهبة والإبداع الأستاذ الدكتور سعد الحاج بكري ،والمشرف العام على قطاع دعم البحث والابتكار في مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية الدكتور عبدالعزيز المالك، وشريكة مؤسس إمكان التعليمية‎ الدكتورة منيرة جمجوم، ورئيسة قسم أبحاث العوز المناعي في مستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث الدكتورة مها المزيني، وأدارها نائب الرئيس لكفاءة الطاقة وإدارة الكربون في شركة سابك الدكتور فهد الشريهي، وفقاً لوكالة الأنباء السعودية.

- إعلان -

‎وأسهمت الندوة في دعم وتعزيز وتعميق الوعي بأهميّة العلم والتكنولوجيا والابتكار ودعم منظوماتها في الدول العربية، كما تطرقت إلى بعض مضامين كتاب “العرب وتحديّات التحوّل نحو المعرفة والابتكار” وما يتحلى به من مزايا تصب في صالح تطوير المجتمعات العربية.

من جانبه قال الدكتور هنري العَويط، المدير العام لمؤسسة الفكر العربي، في تصريحات صحفية له إن العلم والتكنولوجيا هما أقوى محركات التطوير والتقدم، وأن المملكة العربية السعودية تعتمد السياسات وتتبنى الخطط، وتطلق المبادرات الهادفة إلى بناء القدرات العلمية والتكنولوجية المتميزة، وغير مستغرب إقامتها لمثل هذه الندوة على أرضها، واستمرار احتضانها للعلم والعلماء والمفكرين والمبدعين.

‎كما أكد الأمين العام للمجلس الوطني للبحوث العلمية المؤلف المشارك للكتاب معين حمزة أن أهمية الكتاب تكمن في كونه يتضمن المؤشرات الأساسية في مختلف محاور المعرفة العلمية والابتكار، وأثرها على التنمية المستدامة.

- 2030 -

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.