“الغذاء والدواء” تنصح بعدم خلط بواقي الإفطار والسحور مع الطعام الفائض

- إعلان -

- إعلان -

في ظل التوجهات والنصائح المستمرة التي تسعى الهيئة العامة للغذاء والدواء، في تقديمها طوال شهر رمضان المبارك، نصحت الهيئة بعدم خلط فوائض أطعمة وجبتي السحور والإفطار مع أغذية مختلفة أو فائضة من أيام مختلفة، وذلك لتجنب تعرضها للتلوث الغذائي، حيث إن كل منتج غذائي له خصائص تميزه عن غيره، خاصة في حالة الحفظ كل له حالة تختلف عن الآخر، كما أن حالة ومدة الحفظ قد تختلفان عمّا هو مكتوب على المنتج نفسه، بعد الفتح أو الطبخ.

وشددت الهيئة في بيان لها على ضرورة تجنب الهدر الغذائي، عند إعداد الطعام أو التسوق وذلك من خلال كتابة قائمة محددة بأهم المشتريات والحرص على عدم تجاوزها، والتحقق من تاريخ انتهاء صلاحية الأطعمة واستهلاكها قبل انتهائها والبدء بالأقدم ثم الأحدث، وعدم الالتفات لعروض التخفيضات بشراء كمية كبيرة من الأطعمة التي قد لا تحتاجها، بالإضافة إلى تجنب الشراء في حال كنت جائعاً حتى لا تشتري أطعمة أكثر من حاجتك.

- إعلان -

كما أبدت نصائحها بضرورة التخلص من فائض الأطعمة التي تم لمسها بالأيدي، كونها غالباً ما تكون عرضة للتلوث الغذائي، أما الأغذية والوجبات الجاهزة للأكل والتي لم تُلمس باليد ينصح بتقسيمها ووضعها في أوانٍ صغيرة غير عميقة وتغطيتها بإحكام ثم تبريدها مباشرة، مع الأخذ بالاعتبار في الوقت نفسه على وضع الفائض من الإفطار أو السحور في مكان مرتفع في الثلاجة لتجنب حدوث تلوث نتيجة سقوط أجزاء أو تسرب سوائل من الأطعمة الطازجة كاللحوم.

وأكدت “الغذاء والدواء” على ضرورة أخذ الحيطة والحذر عند الحاجة إلى إعادة تسخين الأغذية والأطعمة المحفوظة والمعدة للاستهلاك “مبردة أو مجمدة، حيث يجب أن تسخن إلى درجة حرارة لا تقل عن 75مْ قبل تناولها، موضحة أنه يجب التأكد تماماً من عدم تغير الصفات الحسية للمادة الغذائية المتمثلة في “الطعم واللون والرائحة” في الأغذية المعدة مسبقاً، وفي حال حدث تغير فيها يصبح الغذاء غير صالح للاستهلاك ويجب التخلص منه مباشرة.

 

ويمكن الاستفادة من الدليل عبر الرابط

- إعلان -

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.