الحياة الصحية للأطفال

- إعلان -

- إعلان -

التغذية الصحية 

إرشادات التغذية السليمة للأطفال تعتمد على نفس مبادئ وارشادات تغذية البالغين ولكن بكميات واحتياجات مختلفة من أنواع معينة من العناصر الغذائية حسب فئاتهم العمرية. طورت وزارة الزراعة الأمريكية (USDA)  الطبق الصحي (MyPlate )، وهو دليل غذائي سهل لمساعدة الآباء على معرفة كيفية إطعام أطفالهم وجبات مغذية ومتوازنة. يحتوي الطبق على أقسام ملونه توضح الكمية المناسبة لكلًا من الخضروات والفواكه والحبوب والأطعمة البروتينية. فيصبح الطبق صحي إذا احتوى على عناصر متوازنة من مجموعات غذائية مختلفة باتباع الارشادات التالية:

  • املئ نصف طبق طفلك بالفواكه والخضروات (البطاطس لا تعد من الخضراوات)
  • املئ ربع الطبق بمصادر من الحبوب الكاملة مثل (خبز القمح الكامل – الأرز الأسمر – المكرونة من الحبوب الكاملة) قلل من الحبوب المصفاة (الأرز والخبز الأبيض).
  • املئ الربع الأخير من الطبق بمصادر بروتينية مثل (الدواجن – الأسماك – الاجبان) مع الحد من تناول اللحوم الحمراء وتجنب اللحوم المصنعة مثل (المرتديلا – النقانق).
  • قدم مع الوجبة كوب من الحليب قليل الدسم او الماء بدلا من المشروبات السكرية.

بقلم منيره الحبشان-اخصائية التغذية السريرية. (Rd_munirah@)

النشاط الحركي:

النشاط الحركي يساعد الأطفال على تحسين القوة والقدرة على التحمل وبناء عظام صحية وعضلات سليمة وتنمية المهارات الحركية والتنسيقية. فيلعب النشاط الحركي دور مهم في صحة الأطفال الجسدية والعقلية. يجب الاهتمام بها خصوصا في عصرنا هذا فكما هو معروف انتشار الأجهزة الالكترونية بين الأطفال التي تؤثر سلبا على نشاطهم الحركي بسبب كثرة الجلوس عليها بدون حركة فهذا يؤثر بشكل كبير على صحتهم وزيادة نسبة انتشار السمنة لديهم خاصة بهذه المرحلة ترتبط السمنة ارتباطا وثيقا بمجموعة واسعة من المضاعفات الصحية الخطيرة مثل مرض السكر من النوع الثاني, امراض القلب وارتفاع ضغط الدم وتوقف التنفس اثناء النوم. يجب الحرص على مراعاة اختيار أنشطة حركية مناسبة لأعمارهم وممتعة بالإضافة الى تقديم مجموعة متنوعة منها. يوصى بممارسة النشاط الحركي للأطفال بشكل يومي لمدة لا تقل عن 60 دقيقة ويفضل ان يكون النشاط من معتدل إلى قوي. ولا يلزم ان تكون 60 دقيقة متصلة فيمكن تقسيمها على عدة أنشطة على مدار اليوم فعلى سبيل المثال يمكن تقسيمها الى 20 دقيقة من ممارسة المشي من والى المدرسة او المسجد, 30 دقيقة اللعب بكرة القدم بالمدرسة او المنزل, 10 دقائق قفز الحبل فيصبح المجموع 60 دقيقة. 

- إعلان -

النوم الصحي:

أهمية النوم لا تقل عن أهمية التغذية السليمة وممارسة النشاط الحركي فلابد من جعل النوم الكافي أولوية من أولويات رعاية الأطفال لما يعود ذلك على تأثيره على الصحة العامة للأطفال فقد اثبتت الدراسات والبحوث العلمية ان عدم اخذ قسط كافي من النوم قد يؤثر على الأداء الإدراكي والعقلي بالإضافة الى زيادة خطر الإصابة بمشاكل صحية منها السمنة، ارتفاع ضغط الدم الصداع والاكتئاب. فمن الجهة الأخرى يتمتع الأطفال الذين يحصلون على القسط الكافي من النوم بصحة أكثر وجهاز مناعي اقوى بالإضافة الى أداء دراسي، سلوك، ذاكرة وصحة عقلية أفضل.

 ماهي ساعات النوم الكافية للأطفال؟

قدمت الأكاديمية الأمريكية لطب النوم (AASM) بعض التوصيات المفيدة فيما يتعلق بكمية النوم التي يحتاجها الأطفال في مراحل مختلفة من نموهم وهي كالتالي:

الفئة العمرية عدد ساعات النوم
الرضع من 4 – 12 شهر  12 – 16 ساعات (تتضمن القيلولة)
الأطفال من 1 -2 سنوات  11 – 14 ساعات (تتضمن القيلولة)
الأطفال في سن ما قبل المدرسة 3 -5 سنوات  10 – 13 ساعات (تتضمن القيلولة)
الأطفال في سن المدرسة 6 – 12 سنوات  9 – 12 ساعات
المراهقين من 13 – 18 سنوات 8 – 10 ساعات

و في الختام هذه المحاور الثلاثة الأساسية لبناء حياة صحية للأطفال فبالعناية و اتباع الإرشادات و التوصيات السابقة سيستطيع الآباء توفير بيئة تساعدهم في الحفاظ على نمط حياة صحي لأطفالهم و سينعكس ذلك إيجابياً على كل جوانب الحياة لديهم و يرفع من جودة الحياة المقدمة لهم.

- 2030 -

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.