السياحة السعودية

صحراء “حسمى” .. وجهة سياحية مميزة ومقصد رئيس لمحبي “الكشتة”

محطة خلابة على طريق التجارة القديم ومتحف مفتوح للنقوش الأثرية

تمتاز “جبال حسمى الرملية” التي تقع بالجهة الغربية من مدينة تبوك، بطبيعتها الخلابة التي تخطف الأنظار إليها، وتجذب محبي التنزه والكشتة، من كل مناطق المملكة.

 

وتتخلل صحراء حسمى هضاب وجبال من الحجر الرملي، وهي ذات مناخ قاري حار صيفًا وبارد شتاءً، وتعد مكانًا مهمًا في التاريخ البشري لكونها موطن الأنباط وقبائل عربية أخرى تركت نقوشًا بلهجة عربيّة قبل نبطيّة تعرف باللهجة الحسمائية كتبت بالحرف المسمى بالحرف الحسمائي، وهو شكلٌ من أشكال الخط العربي، وعرف أولاً في هذه المنطقة.

 

وتعد “حسمى”، محطة على طريق التجارة القديم من وإلى جزيرة العرب ومرت بها القوافل والركبان على امتداد الحضارات الإنسانية المتتالية، وهذا ما يفسر تنوع وكثرة النقوش الأثرية على صخور جبالها الشاهقة.

 

وقد سلط موسم الشتاء حولك، الذي تنظمه الهيئة السعودية للسياحة خلال الفترة من 10 ديسمبر 2020 ‏حتى نهاية مارس 2021 م، الضوء على مثل هذه الوجهات السياحية المميزة، حيث أعاد طقوس الشتاء عند السعوديين مجددًا في ‏‏عددٍ من الوجهات السياحية حول المملكة.

حيث يقضي المشاركون في “الكشتات” ليلهم الطويل، بممارسة الألعاب الشعبية وبعض الهوايات، إذ تمثل الألعاب وسيلة الترفيه الأولى للأسر أو الأصدقاء في مساءات البر، يسهرون فيها على تبادل الألغاز والتنافس في أجواء مرحة.

 

حسمى حسمى حسمى حسمى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى