عيادة أسرار

مرض السكري .. التشخيص المبكر يساعد على العلاج

يُعتبر مرض السكري مرضاً واسع الانتشار يصيب الملايين حول العالم، وهو يتمثل بارتفاع سُكر الدم الذي يدعى بـ “الجلوكوز”إلى أعلى مستويات، ما يعني أن البعض يستطيع أنيتحكم في نسبة السكر بالدم،بينما يكافح البعض الآخر ليحافظ على مستويات الأنسولين في أجسامهم.ويُعرّف داء السكري بأنه مجموعة من الأمراض التي تؤثر على كيفية استخدام الجسم لسكر الدم أو “الجلوكوز” الذي يأتي من الطعام الذي يتناوله الإنسان، في حين يعدّالأنسولين هرموناًمساعداًللجلوكوز في الوصول إلى خلايا الإنسان لمنحها الطاقة. أما”الجلوكوز”،والذي يطلق عليه اسم “المصدر الرئيسي للطاقة في الدماغ”،فهو مكوّنٌ حيوي رئيسي لصحة الفرد باعتباره مصدر الطاقة للخلايا التي تتكون منها عضلات وأنسجة جسم الإنسان.

بقلم الدكتور خالد قليص، استشاري طب أمراض السمنة والغدد الصماء والسكري للبالغين في مجموعة مستشفيات السعودي الألماني

 

وعندما يصاب الإنسان بمرض السكري، يقوم البنكرياس بتحرير ما يكفي من الأنسولين للتعامُلِ مع مُستوى الجلوكوز المُرتفع، وفي بعض الأحيان لا يمكنه الاستفادة من الأنسولين الذي ينتجه، الأمر الذي يجعله مرهقاً ومتعباً طوال الوقت. وقد تختلف الأعراض لدى مصابي السكر باختلافمعدلارتفاع السكر في الدم، حيث إن وجود الكثير من السكر في الدم سيرهق الكليتين اللتين تعملان عادة على معالجة السكر في جسم الإنسان. وفي حال كانت الكليتين لا تعملان بشكل سليم، فسيتم استخراج الكثير من الجلوكوزمن الجسم عن طريق التبوّل، مما سيجعل الجسم يتخلص في الوقت نفسه من السوائل المرطبة والقيمّة وبالتالي سيحدث جفاف في الجسم.

كما تشمل الأعراض الشائعة لمرض السكري، إحساس المريض بالإرهاق أو التعب المستمر والاستنزاف، نظراً لعدم قدرة الخلايا على الاعتماد على الجلوكوز للحصول على الطاقة. كما قد يشعرالأفراد المصابونبمرض السكري بأعراض أخرى مثل عدم وضوح الرؤية، وتورم اللثة، والإحساس بالوخز في الأطراف أو أصابع اليدين أو القدمين. وفي حال شعر المرء بأحد هذه الأعراض، فمن المحتمل أنه يعاني من مرض السكر، حيث يتوجب عليه حينئذ زيارة الطبيب المختص للحصول على العناية الطبية اللازمة، فكلما تم التشخيصمبكراً، كلما استطاع المريض بدء العلاج والتحسّن في وقت مبكر.

ويحتاج مرضى السكري إلى رعاية صحية عالية الجودة بمعايير المجموعات الطبية المنظمة والتي تتميز بتراتبية في العمل وجودة في العمليات. وتماشياً مع ذلك، تتبنى مجموعة من المستشفيات، نهجاً فريداً وشاملاً في علاج مرض السكري، حيث يعمل قسم الغدد الصماء في مستشفيات المجموعةعبر فريقهالطبي المختص بخبرتهالواسعة في العديد من التخصصات المتصلة بمرض السكري، على تقديمالرعاية المطلوبة والعلاج الشامل ذاتالمستوى العالمي لجميع مرضى السكري ومختلف الأمراض المرافقة.

وتتميّز المستشفيات في تقديم العلاج المسبق لارتفاع معدلات السكر في الدم، لدى المرضى الذين يخضعون لإجراءات اختيارية، إضافة إلى توفير خدمة خاصة بمرضى السكريالمتواجدين في المستشفى من خلال تطبيق المعايير العلاجية المتطورة، كذلك تنظيم وضمان انتقال المرضى بشكل سليم وفي الوقت والسبل المناسبة من المستشفى إلى العيادات الخارجية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى