اطلالات

مصممة الأزياء أشواق الدخيل: لكل جهد منظم عائد مضاعف

اشواق الدخيل مصممة الأزياء سعودية مميزة بدأت رحلتها في عالم تصميم الأزياء منذ ثمان سنوات وهي هواية أساسية لديها لأنها تعشق الأزياء والموضة والتصميم. بدأت مشوارها في تصميم الأزياء من خلال برنامج التواصل الاجتماعي الانستغرام وكانت فقط تنفذ وتطبق الأزياء ولكن تدريجيا تمكنت من الخبرة وفهم ذوق السيدات اللاتي يحضرن لها بهدف ان تصمم لهن تصميم خاص ليناسبهن. لم تقف الدخيل عند هذا الحد بل قررت أن تلتحق بعدة دورات محليةودولية في تصميم الأزياء لصقل موهبتها وتمكنت بفضل الله في عالم الأزياء من هنا كانت انطلاقة للموهبة وعشق للتصاميم التي لطالما كانت تكبر معها منذ الصغر وكانت حلم يعيش بداخلها وأصبحت حقيقة تتجسد فيها أزياؤها. وتقتنع الدخيل بمبدأأن لكل جُهد منظم، عائد مُضاعف.

أسرار: الرياض

 

أوضحت مصممة الأزياء اشواق الدخيل “أن أكثر التصاميم مستوحاة من الحياة اليومية الطبيعية بكل عناصرها واختلافها وتقلباتها كما ان شغفها دائما بالأزياءكلها سواء المعاصرة او الكلاسيكية.ومن خلال متابعتهاللموضةوأحدث عروض الأزياء في حياتهاالعملية اكتسبت خبرات لا تزيد فقط على ثقافتهاالذاتية بل تتحول الى الهام يظهر في الكثير من التصاميم الخاصة بها”.

وبينت “إنه حينما تأتي لها عميلة ما فإنها تقوم دائمًا بنصحها باختيار ما يناسبها وأرشادها لأفضل الأزياء التي تناسب ملامح جمالها وتُبعد الأضواء عن مواطن العيب في جسدها، والأهم من كل شي أنهاتحاول دائمًا أن أوفق بين رغبتها وبين ما يناسب ملامح جمالها”.

و ذكرت مصممة الأزياء “أن الألوان المناسبة لفصل الشتاء و التي تُناسب برودة الجو مختلفة عن الوان فصل الصيف، وكما أنَّ الصيف يشتهر بالألوان الحيوية المشرقة مثل الأبيض، السماوي،الأحمر، الأصفر الأخضر، الزهريوالوردي فإنَّ ألوان فصل الشتاء تكون عكس الألوان الصيفية تمامًا، فتميل دائما إلى الألوان الدَّاكنة مثل البني، العسلي، البيج، الأسود والرَّمادي، ومن الممكن كسر تلك الألوان الغامقة عن طريق إدخال اللون الأبيض في الأزياء مثل الإكسسوارات أو الأحذية، وفي ذلك تفصيلٌ عن أفضل الخيارات المتاحة للألبسة الشتوية من حيث الأقمشة والألوان”.

واضافت “انها حاليا تصمم فساتين سهرات وفساتين زفاف وفيالمستقبل ستصمم كل الازياء وبالأخصالعباءات بالإضافة إلى انهالا تحاول تحجيم تصاميمها أو تصنيفها لفئات عمرية أو طبقات مجتمعية محدودة، فتحرص دائمًا على أن تجد المرأة في كافة مراحلها العمرية تصميمايناسبها من أزياءها وتصاميمها تناسب الفئات المجتمعية المختلفة المُحافظة وذات الذوق العصري المعتدلة”.

ونصحت الدخيل المرأة قائلة على المرأة” ان تبرز جمالها وأناقتها بكل بساطة، من دون غلو أو مبالغة، و ان تُراعي المحيط والمكان أو المناسبة التي تقصدها”.

واختتمت حديثها قائلة “ليس هناك أقمشة محدّده اعتمد عليها في تصاميمي ولكنني أهوى التمازج بين الأقمشة، مما يضيف إليها بعداً آخر. أما بالنسبة الى المواد المستخدمة فأبحث دائماً عن كل ما هو جديد وغير مألوف، اما عن أحدثمجموعة ((Collection لأزياء الشتاء هو “كبرياء “حيثإنه مستوحى من الانثى ذات كبرياء والعاشقةللتحدي قد استخدمت فيه الفرو والشكوالتطريز اليدوي وخامة الميكادو الايطالي وبعض الأقمشةوالخامات المختلفة”.

 

مصممة الأزياء

مصممة الأزياء

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *