الطب التجميلي

عمليات التكميم حل لأصحاب السمنة المفرطة

السعودية متقدمة جراحيا في مجال عمليات انقاص البدانة

عمليات التكميم انتشرت مؤخرا كمصطلح جراحي للقضاء على السمنة المفرطة، فيما يخص هذا الموضوع قامت مجلة أسرار بمقابلة الدكتور سلطان التمياط استشاري جراحة البدانة والمناظير للحديث عن هذا الموضوع بالتفصيل

 

الدكتور سلطان التمياط

استشاري جراحة البدانة والمناظير

 

1-في البداية حدثنا عن عمليات إنقاص البدانة؟

البدانة أصبحت معضله كبيره للعديد من المنظمات والمؤسسات الصحية في العالم بأكمله حيث انها أصبحت في الثلاثة عقود الماضية مشكلة كبيره في منطقة الخليج العربي ومن هنا نشأت حلول للتخلص من البدانة. ودائما ننصح كأطباء متخصصين في جراحات إنقاص الوزن بإتباع نظام غذائي وممارسة الرياضة والوقاية من مشكلات السمنة قبل حدوثها. ثم ظهرت بعد ذلك عمليات إنقاص الوزن التي قد بدأت في منتصف القرن الماضي وكانت تسمى بعمليات البطن المفتوح وكانت آنذاك العمليات تجرى في السابق وانقرضت الآن. وفي عام 2008 أصبحت عملية التكميم هي الأكثر انتشارا.

2-من هم بحاجه لهذه العمليات؟

يحتاج عمليات إنقاص الوزن من هم يعانون من سمنه مفرطه أي ان مؤشر كتلة الجسم 40 فما فوق.

3-ما هي الدول التي نشأت فيها هذه العمليات قبل ان تظهر في الوطن العربي؟

نشأت في البداية في أوروبا وأمريكا الشمالية وكندا ثم تدريجيا أصبحت منتشرة في الوطن العربي ودول الخليج.

4-بالنسبه لعملية تكميم المعدة حدثنا بالتفصيل عنها؟

التكميم أكثر العمليات انتشارا لسهولة اجرائها ومن الممكن ان يجريها الجراح العام وليس بالضرورة ان يجريها جراح بدانه وهي عباره عن قص طولي للمعدة حيث انه يزال ثلثين من حجم المعدة 70% وبذلك ستقلل من كمية الأكل.

كما تعتبر عملية التكميم عمليه آمنه وسهله ولكن مشكلتها انها ليست قوية بالمقارنة بالعمليات الأخرى على المدى البعيد فالشخص يكون مجبر على تغيير نمطه الغذائي.

5-كيف يتغير نمط حياة المريض بعد عملية التكميم وماذا عن الحميه الغذائية المتبعة بعدها؟

يحتاج المريض لنظام غذائي لمدة سنه بعد العملية ومتابعات دوريه وفي هذه المتابعات يحدث تثقيف في نوع وكم الطعام الذي يجب ان يتناوله وبالتالي يبتعد عن الأكلات التي فيها سعرات حرارية عالية خاصه الحلويات والآيس كريم لأنها تحوي عدد كبير من السعرات.

6-ماذا عن مستوى المملكة طبيا في اجراء هذه العمليات مقارنة بالدول العربية الأخرى؟

المملكة شاركت في الاتحاد العالمي للبدانة منذ عام 2008م وقد مثلت انا المملكة في ذلك العام ثم في عام 2011 م قمنا بإنشاء الجمعيه السعودية لطب وجراحة البدانة وأصبحت المملكة تشارك في العديد من المؤتمرات السنوية التي تجرى في دول العالم ولله الحمد نجري ما لا يقل عن ثلاثين الف عمليه سنوية داخل المملكة. الجدير بالذكر ان الجراحة ليست الحل النهائي بل ربما الحل لنسبة 5% ممن يعانون من البدانة لأن عددهم كبير ووصلت نسبة السكان  من الذين يعانون من البدانه إلى نسبة 35% و لكن هي محاولات لمساعدة الأشخاص مفرطين السمنة.

7-حدثنا عن مقارنه مختصره بين أنواع العمليات الجراحية الأخرى لإنقاص الوزن؟

هناك عمليات تقلل من حجم المعدة مثل التكميم وحزام المعدة والحلقة سابقا وهناك عمليات تحوير وهي تعتمد على تقليل حجم المعدة مع جزء من عدم امتصاص المعدة للطعام فبالتالي تساعد الشخص على فقدان وزنه بسهوله.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى